دولة الإمارات تترأس اجتماع الدورة 27 لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات في أبوظبي

18/01/2024

ترأست دولة الإمارات العربية المتحدة، ممثلة بمعالي / طلال حميد بالهول، رئيس مجلس إدارة هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية في دولة الإمارات، اجتماع الدورة 27 لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات الذي استضافته العاصمة الإماراتية أبوظبي، بتاريخ 18 يناير 2024، وذلك بحضور ومشاركة وفود تمثل الدول العربية، والأمانة الفنية لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات، وممثلون عن عدد من الجهات والمنظمات التي تتمتع بصفة مراقب مثل المكتب الإقليمي العربي التابع للاتحاد الدولي للاتصالات، وعدد من المنظمات العربية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وتركزت محاور اجتماع دورة هذا العام حول العديد من المواضيع الرئيسية التي تمت مناقشتها ورفعها من قبل اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات (53)، والذي استضافته وترأسته دولة الإمارات العربية المتحدة بتاريخ 17 يناير 2024. حيث تضمنت بنود جدول أعمال الاجتماع المواضيع ذات الصلة بمسيرة العمل العربي المشترك في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وأهمية تضافر الجهود العربية المشتركة لتعزيز البينة التحتية الرقمية، وسدة الفجوة الرقمية في العالم العربي، والوصول إلى مجتمع عربي متكامل رقمياً، وكيفية الاستفادة من التقنيات الرقمية الحديثة، وتحسين جودة الخدمات المقدمة، ومراعاة تحقيق مبادئ التنمية المستدامة، وتشجيع الاستثمارات الرقمية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

وفي كلمته الافتتاحية أثناء الاجتماع، رحب معالي بالهول بالوفود المشاركة في اجتماع الدورة السابعة والعشرين لاجتماع مجلس وزراء الاتصالات والمعلومات العرب، مؤكداً في الوقت نفسه على أهمية التنسيق والعمل العربي المشترك، وقال: " يشكل قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات اليوم القاسم المشترك بين التغيرات الجذرية والعميقة في الإدارة والاقتصاد والتعليم والزراعة والصناعة والعمل الحكومي وطبيعة المدن والمستوطنات البشرية، ليكون بذلك هذا القطاع الهام البوابة التي ندخل عبرها إلى المستقبل الذي نرتضيه لمجتمعاتنا ولأجيالنا. ومن هذا المنطلق، نجد أمامنا اليوم الكثير من الأسباب الإضافية التي تجعل من الضروري العمل على تعزيز التضامن والتعاون العربي في مواجهة التحديات التقنية واللايقين الذي يتسم به عالم اليوم، حيث التغيّر هو الثابت الوحيد، وحيث السرعة الفائقة هي الصفة الغالبة على التحولات في المفاهيم والتقنيات والأساليب.

وعن التجربة الناجحة للعمل العربي المشترك، والتي تجلت خلال المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية WRC-23، الذي انعقد في مدينة دبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة في الفترة بين 20 نوفمبر و15 ديسمبر، أضاف بالهول: " يأتي اجتماعنا اليوم بعد أسابيع قليلة من اختتام المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية، حيث قدمت الوفود العربية نموذجاً حضارياً ومشرّفاً في التحلي بروح الفريق الواحد؛ الفريق الذي يتشاور وينسّق ويدرس ويحلل، ثم يتخذ القرارات السديدة بناء على المعطيات الواقعية والاعتبارات المتعددة. إن نجاح الفريق العربي للطيف الترددي ومن ورائه الدول العربية في أثناء المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية إنما يعطينا صورة عن النتائج التي يمكن للأمة العربية تحقيقها عندما نُحسن التنسيق في المحافل والمنصات الدولية كافة."

كما تضمن اجتماع الدورة 27 لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات اعتماد البنود التي بدأت باجتماع اللجنة العربية الدائمة للاتصالات والمعلومات، والتي رفعت أعمالها لاجتماع المكتب التنفيذي، ومن ثم لاعتماد هذه البنود من قبل أصحاب المعالي والسعادة في اجتماع مجلس الوزراء العرب. حيث تضمنت هذه البنود دعوة الدول العربية لموائمة تجاربها في مجال التحول الرقمي بالاستراتيجية الرقمية العربية، والتي تبنتها دولة الإمارات العربية المتحدة لقياس مستوى نضج التحول الرقمي للقطاعات كافة، حيث تساعد الاستراتيجية الرقمية العربية الدول في تعزيز مسيرة التحول الرقمي وتطوير القدرات التكنولوجية وتحسين الخدمات المقدمة.

كما تضمنت بنود الاجتماع مخرجات المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية WRC-23 الذي استضافته دولة الإمارات العربية المتحدة في الربع الأخير من عام 2023، ونتائج اجتماعات فرق العمل التابعة للجنة العربية الدائمة للاتصالات والمعلومات، والمقترحات التي قدمتها الدول خلال الاجتماع لتحسين آلية عمل المجلس، بما في ذلك تقديم دولة الإمارات العربية المتحدة لمقترح حول معايير المرشحين العرب للمناصب القيادية في المنظمات الدولية وعلى وجه الخصوص الاتحاد الدولي للاتصالات؛ وذلك بهدف اعتماد مقاربة عربية موحدة في هذا الشأن، حيث حظي هذا الاقتراح بدعم الدول كافة.

ومن الجدير بالذكر أن مجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات هو الهيئة التنفيذية العليا لتنمية مجتمع الاتصالات وتقنية المعلومات العربي، وهو أحد المجالس الوزارية المتخصّصة التي تعمل تحت مظلة مجلس جامعة الدول العربية، في حين تنبثق اللجنة العربية الدائمة للاتصالات والمعلومات عن هذا المجلس، وتعقد اجتماعاتها مرتين في العام قبل اجتماعات المجلس الوزاري والمكتب التنفيذي.

آخر تعديل :

18/01/2024 20:00

وقت التحميل:

--

عدد الزوار:

62,746

logo