دائماً ما تحتاج الأفكار المبدعة والمبتكرة إلى الرعاية والدعم لتصل إلى مرحلة التطبيق والانطلاق. كما أن توفر الخبرات التجارية الصحيحة في العمل يتيح للشخص المبتكِر الحفاظ على تركيزه على المنتجات والخدمات. كما يمثل تطوير النموذج الأولي الخطوة الأخيرة قبل مرحلة البدء، حيث يستطيع المُبتكِر أن يحول أفكاره إلى منتج قابل للتسويق. لذا فإن الصندوق يحرص على تقديم الدعم المالي لمرحلة حضانة المشروع، بشرط أن يحمل المنتج أو الخدمة علامة صنع في الإمارات.

من أهم المشاريع التمويلية في هذا المجال، على سبيل المثال لا الحصر: مشروع "بذور من أجل المستقبل"